News & Politics

الشواء على الشاطئ وفي الحدائق في الكويت = إبعاد

bbq

من غرامة 300 دينار الى «الإبعاد» والسبب الشواء على الشاطئ أو في حديقة عامة… فقد كشف مدير عام بلدية الكويت المهندس أحمد الصبيح لـ «الراي» عن وجود توجّه لوضع آلية ربط جديدة مع وزارة الداخلية خلال الفترة المقبلة، لتطبيق قرار إبعاد الوافدين الذين يخالفون قوانين ولوائح البلدية، «كالشواء على الشواطئ وفي الحدائق العامة».

أنا ضد الشواء في الاماكن العامة ولاغبار على ذلك ولكن هل يستحق الموضوع الابعاد؟ بمعنى..لو جلست اسرة تتكون من 5 أشخاص الاب والام وثلاثة أبناء وقاموا بالشواء على الشاطئ أو في الحديقة..هل سيتم ابعاد الاب أم الاسرة كلها؟

المصدر

مصدر الصورة

‫13 تعليقات

  1. أنا أقترح على المسؤولين إقامة حفلات ذبح جماعية أسبوعية أو ربما يومية للوافدين حتى يشعر المسؤلون في هذه البلد بشئ من راحة البال والطمأنينة بعد تعذيب وقتل وحرق جثث الوافدين الذين هم سبب مصائب الكويت
    كل يوم لا تخلو أي صحيفة كويتية من تصريح مسؤول ينغص معيشة الوافدين، من سحب الليسن حسب تغير الكفيل، وزيادة أسعار الكهرباء والبنزين، وزيادة رسوم الإقامات، وزيادة التأمين الصحي، وزيادة تجديد السيارة، والإبعاد لأسباب تافهة وغيرها الكثير الكثير
    والله نعرف أن الباب واسع، ولكن رحمة الله أوسع، وكفى بالله وكيلاً

  2. حتى لو اعدام المشكله ليست في سن القوانين بل في تطبيقها معظم القوانين فقط حبر على ورق، وبالنسبه للقانون انا شخصيا مؤيد وكل بلد لها قوانينها التي يجب ان تحترم ونفس القانون معمول به بدولة قطر والامارات لاكن الفرق طبعا ان القانون عندهم مطبق

  3. برأيي أن الحكومة حالياً تلعب على وتر حساس جداً و هو وتر أن المقيمين لن يرحلون من تلقاء نفسهم نظراً للمشاكل في بلدانهم. مهما تعرضوا للذل في الكويت.

    نعم الكويت حالياً تذل الوافدين الذين يبنون البلد للأسف، و لا أعتقد أن هذا تصرف مسؤول أو واعي، النتيجة لن تظهر حالياً و لكن على المدى البعيد، بعد 10 سنوات مثلاً عندما تعود المياه لمجاريها بالنسبة للدول العربية، سترى الوافدين يرجعون إلى بلدانهم بعد أن أفادوا و استفادوا من الكويت، أو تراهم يرحلون إلى الدول العربية المجاورة و التي تتطور بسرعة تفوق تطور الكويت بمعدلات صاروخية.

    نتيجةً لهذا الضغط اليوم سيحصل الإنفجار غداً، أول من سيرحل هم الخبراء و الذين بالتأكيد سيحصلوان على عروض عمل لبناء الدول المجاورة. و أول من سيخسر هم الكويتيين رغم محبتي لهم نتيجة تصرف لا مسؤول من مسؤوليهم.

    بالنسبة لموضوع اليوم، لو فرضت عقوبة البيئة و تم تطبيقها و هذا بتغريم من يشوي على الشاطئ 500 دينار لكانت هذه الظاهرة اختفت، و لكن كسل الجهات الحكومية و عدم تطبيق القانون تجعل بعبع الإبعاد االحل الأسهل لهم، بطلعة واحدة يبعدون عائلة و من ثم يختفي الفحص و التفتيش و يعود الشواء للشواطئ من جديد.

  4. اغلب الوافدين عندنا و ليس الكل
    ما عندهم ادنى حس لاحترام القانون بالكويت
    و هذا الشي واضح باخر 3 سنوات

    فيبيلهم قوانين بعقوبة صارمة اكثر من الفلوس عشان لعل و عسى يحترمون القوانين شوي

    انا ما اقول الكويتي منزهه عن الخطأ لكن الكويتي له وضع اخر كونه مواطن

    لكن وافد يكسر الاشارة الحمراء
    و يسببلك صف ثالث عند الاشارة
    و ما يدفع فواتير الكهرباء
    و يتهجم على موظفي المستوصفات
    و يسوي اضرابات و تجمعات

    الموضوع زاد عن حده و يجب ان يزيدون من العقوبات اكثر و تكون بحيز التنفيذ

    1. الكويتي فنان في كسر وعدم احترام القوانين والوافدين لما شافوا الوضع جذي صاروا يسوون نفس الشيء. اذا تبي الوافد يطبق القانون لازم الكويتي اول واحد يطبقه ويحترمه. يكفي القاء اللوم دائما على الوافدين

  5. انا ضد التساهل في تطبيق القانون امام المواطنين و سن قوانين شديدة على الوافدين .. أنا اعتقد بأن القانون لازم يطبق على الكويتي و الغير الكويتي و القانون يجب تطبيقه على الجميع في هذا البلد مهما كانت جنسيته أو مكانته أو معارفه أو منصبه …

  6. كل هذا عشان قالو لهم لاتشوون ؟؟ راح يموتون اذا ما شوى عالرصيف ووصخ الشواطىء ؟؟ دفعة مردى ؛ مو ماخذين منهم الا الفساد بكل مكان

لاضافة تعليق